Main menu

Pages

ماهو الفرق بين الذرة والجزيء؟

 

ماهو الفرق بين الذرة والجزيء؟ atom-and-molecule





ما هي الذرة؟

الذرة ، وهي أصغر وحدة يمكن الحصول عليها عند تقسيم أي مادة إلى مكونات صغيرة جداً. الذرات وهي أيضًا أصغر وحدة من المادة والتي تبين الخصائص المميزة للعنصر حيث أن لكل عنصر خصائص تميزه عن العنصر الثاني والذرة تكون مسؤوله عن هذه الخصائص. وعلى هذا النحو ، يمكن اعتبار الذرة هي لبنة البناء الأساسية في علم الكيمياء.

 

مثال بسيط على الذرات:

  1. ذرة الفلور  F
  2. ذرة الكلور  Cl
  3. ذرة الحديد  Fe
  4. ذرة الهيدروجين  H

 

 

ما هو الجزيء؟

يمكن تعريف الجزيء على أنه مجموعة من ذرتين أو أكثر ترتبط ببعضها البعض بواسطة روابط كيميائية. الجزيء هو أصغر جزء من المادة ويحمل جميع خصائص المادة. وعند تحطيم الجزيء إلى اجزاء اصغر سنرى خصائص العناصر المكونة لهذا الجزيء.

 

مثال على الجزيئات :

  1. جزيء الماء  H2O
  2. جزيء الهيدروكلوريك  HCl
  3. جزيء الكلور  Cl2
  4. جزيء ثاني أكسيد الكربون  CO2

 

 

الفرق بين الذرات والجزيئات

دعونا نناقش ماهي طبيعة الاختلاف بين الذرات والجزيئات.

سنوضح الفرق بين الذرات والجزيئات من خلال العوامل التالية :

  1. تعريف الذرات والجزيئات
  2. مثال على الذرات والجزيئات
  3. بنية الذرات والجزيئات
  4. استقرار الذرات والجزيئات
  5. مكونات الذرة والجزيء
  6. التفاعلية للذرة والجزيء

 

 

الذرات

  1. تعريفها : وهي الجزء الأساسي من العنصر وهي أصغر جزء يمكن أن يتواجد به العنصر.
  2. أمثلة على الذرات :الأكسجين  O, الفوسفور   p, الكبريت   S, الهيدروجين   H
  3. بنية الذرة هي أصغر جسيم تحمل الخصائص المميزة للعنصر.
  4. من ناحية الاستقراريه، لا توجد الذرة دائمًا في حالة استقرار بطبيعتها بسبب وجود الإلكترونات منفردة في غلافها الخارجي.
  5. تتكون الذرة من البروتونات والإلكترونات والنيوترونات.
  6. اما من ناحية تفاعلية الذرات باستثناء العناصر النبيلة لكونها مستقرة وخاملة ، تُظهر ذرات جميع العناصر مستوى معين من التفاعل مع بعضها البعض.

 

 

الجزيئات

  1. تعرف الجزيئات على أنها عبارة عن ذرتان أو أكثر مترابطتان معاً بواسطة روابط كيميائية.
  2. الأمثلة على الجزيئات :جزيء الأكسجين   O2, جزيء الفوسفور  P4, جزيء الكبريت  S8,جزيء الماء   H2O
  3. بنية الجزيئات : مزيج من ذرتين أو أكثر.
  4. تكون الجزيئات مستقرة لأنها تتشكل من الذرات للوصول إلى حالة الاستقرار.
  5. مكونات الجزيئات من ذرتان أو أكثر من نفس العناصر أو من عناصر مختلفة.
  6. اما من ناحية تفاعلية الجزيء ، يكون مستوى التفاعل أقل لأستقرارة وتشبع ذراته بالإلكترونات.

 

 

الأسئلة الشائعة عن الذرات والجزيئات

س1/ ما هي الذرة وماهو الجزيء؟

تُعرف "اللبنات الأساسية للمادة" بالذرات. خصائص العنصر الكيميائي هي أصغر وحدة مكونة للمادة. تتكون الجزيئات من ذرة واحدة أو أكثر متصلة مع بعضها البعض بواسطة روابط كيميائية.

 

 

س2/ هل تعتبر الذرة جزيء؟

يستخدم مصطلح الجزيء لأي جسيم غازي في النظرية الحركية للغازات ، بغض النظر عن مكوناته. وفي الغالب لا تسمى الذرات والمركبات المرتبطة بالتفاعلات غير التساهمية ، مثل الروابط الهيدروجينية أو الروابط الأيونية ، بالجزيئات المستقلة. من الطبيعي أن تكون الجزيئات كعناصر للمادة.

 

 

س3/ ماذا تعني الذرة؟

الذرات هي الوحدات الأساسية للمادة والهيكل المحدد للعناصر. يشتق اسم "الذرة" من الكلمة اليونانية التي تعني "غير قابل للتجزئة" ، حيث كانت الذرات تعتبر قديماً أصغر الأشياء في الكون ولا يمكن فصلها. وتشكلت الذرات بعد الانفجار العظيم ، قبل 13.7 مليار سنة.

 

 

هل يمكن تكوين او صنع الذرة؟

من الصعب بناء أو تدمير الذرات لأنها غير قابلة للتدمير. من الصعب تقسيمها إلى قطع أصغر. وهذا ماينص عليه قانون حفظ الطاقة. وقد اكتشف في مامضى أن الذرات يمكن تقسيمها إلى أجزاء أصغر. يتطلب تقسيم الذرات أو خلطها أو إعادة ترتيبها تفاعلات كيميائية قوية.

 

 

ما هو أفضل تعريف للذرة؟

الذرة هي جزء من المادة حيث تصف المادة الكيميائية بطريقة خاصة. تتكون من النواة المنفردة، التي عادة ما تكون محاطة بإلكترون واحد أو أكثر او قد تحاط بذرات ثانية من خلال الروابط. كل إلكترون يحمل الشحنة السالبة. النواة تحمل شحنة موجبة ، وتتكون النواة من جزيء أو جسيمين قويين نسبيا مثل البروتونات موجبة الشحنة والنيوترونات متعادلة الشحنة.

 

كان هذا وصف لبعض الاختلافات الرئيسية بين الذرات والجزيئات.

اذا كان لديك أي سؤال أو استفسار اكتبه في التعليقات وسأرد عليك في اقرب وقت.

 

 

 

المصادر

1.       Patterson, G. (2007). "Jean Perrin and the triumph of the atomic doctrine". Endeavour. 31 (2): 50–53. doi:10.1016/j.endeavour.2007.05.003. PMID 17602746.

2.      Scerri, Eric R. (2007). The periodic table: its story and its significance. Oxford University Press US. pp. 205–226. ISBN 978-0-19-530573-9.

3.      McEvoy, J. P.; Zarate, Oscar (2004). Introducing Quantum Theory. Totem Books. pp. 110–114. ISBN 978-1-84046-577-8.

4.      Brown, Kevin (2007). "The Hydrogen Atom". MathPages. Archived from the original on 13 May 2008.

5.      Iwata, Kota; Yamazaki, Shiro; Mutombo, Pingo; Hapala, Prokop; Ondráček, Martin; Jelínek, Pavel; Sugimoto, Yoshiaki (2015). "Chemical structure imaging of a single molecule by atomic force microscopy at room temperature". Nature Communications. 6: 7766. Bibcode:2015NatCo...6.7766I. doi:10.1038/ncomms8766. PMC 4518281. PMID 26178193.

6.      Brown, T.L.; Kenneth C. Kemp; Theodore L. Brown; Harold Eugene LeMay; Bruce Edward Bursten (2003). Chemistry – the Central Science (9th ed.). New Jersey: Prentice Hall. ISBN 978-0-13-066997-1.


Comments

contents title