Main menu

Pages

 


تركيب جدران الشعيرات الدموية

تقوم الشرايين الكبيرة بوظيفة نقل الدم conducting وتقوم الشرايين العضلية الصغيرة بتوزيع الدم وتشكل مصدرا لضغط الدم بينما تعد الشريئات أوعية مقاومة resistance vessels إذ هي المصدر الأكبر الضغط الدم. وتعد الشعيرات الدموية أوعية توزيع وانتشار distribution and diffusion للمواد من وإلى الدم أما الوريدات والأوردة فإنها مستودعات للدم capacitance vessels.

ونظرا لأهمية الشعيرات الدموية في انتشار المواد من وإلى الدم فإننا سنشير إلى تركيب جدرانها وإلى كيفية ارتباطها بالشرينات من جانب وبالوريدات من جانب آخر.

يبين شكل 17 - 2 ما يدعى سرير شعيري capillary bed وفيه نرى أن الشرين يتصل بالوريد إما بقناة عابرة thoroughfare channel تتصل مباشرة بما يدعي بعد الشرين metarteriole الذي يتفرع مباشرة من الشرين، وإما أن يتصل به عن طريق شعيرات حقيقية true capillaries تتفرع من بعد الشرين ويتحكم بها عند نقاط اتصالها بالشرين ألياف عضلية ملساء تشكل عاصرات قبل شعيرية precapillary sphincters. فإذا استدعت الحاجة أن يذهب الدم إلى عضو آخر أكثر أهمية من العضو الذي تتواجد فيه هذه الشعيرات فإن العضلات العاصرة تغلق الشعيرات الحقيقية إغلاقا شبه تام ليمر الدم في القناة العابرة مباشرة متجاوزا بذلك العضو أو النسيج الذي نحن بصدده. أما إذا انبسطت العاصرات قبل الشعيرية فإن الدم يتدفق في الشعيرات ويغذي النسيج بشكل مناسب.

 

الشكل 17-2: سرير شعيري. لاحظ وجود عضلات عاصرة قبل شعيرية تيسر مرور الدم في القناة العابرة.

الشكل 17-2: سرير شعيري. لاحظ وجود عضلات عاصرة قبل شعيرية تيسر مرور الدم في القناة العابرة.

 

 

يتألف جدار الشعيرة الدموية (شكل 17 - 3أ ، ب) من طبقة واحدة من خلايا طلائية داخلية تستقر على طبقة قاعدية basal lamina إذ يتألف محيط الشعيرة من خلية أو اثنتين تتصلان ببعضهما بواسطة مفاصل محكمة tight junction. لكن المفاصل المحكمة في بعض الأنسجة کالجلد والعضلات لا تكون كاملة تماما على طول نقطة الالتقاء بين الخليتين إذ أنها تترك فراغا ضيقا، يدعى شق بين خلوي intercellular cleft يعد معبرا لمرور بعض المواد من الدم وإليه. في الشعيرات الدموية في الدماغ تكون المفاصل المحكمة كاملة وبذا تشكل أساس الحاجز الدموي الدماغي blood brain barrier

في بعض الشعيرات الدموية كتلك الموجودة في الأمعاء والغدد الصماء والكلية (شكل 17 - 3ج) يخترق الخلية الطلائية ثقوب pores or fenestrations تغطى بغشاء رقيق غير خلوي وبالتالي فإن الشعيرات ذات الثقوب تكون ذات نفاذية عالية للسوائل وبعض المواد المذابة، ولعل دورها في ترشيح الدم في الكلية أفضل مثال للدلالة على قدرتها على الترشيح.

في بعض الأعضاء كالكبد ونخاع العظم والأنسجة الليمفية تتحور الشعيرات لتصبح ذات تجويف واسع غير منتظم فتدعى جيوب دموية sinusoids، وتكون مفاصلها المحكمة قليلة وشقوقها بين الخلوية واسعة كما أن بها العديد من الثقوب الأمر الذي يمكن هذه الشعيرات من السماح للبروتينات وحتى لخلايا الدم بالعبور خلالها (شکل 3-17د).

وفي جميع هذه الأعضاء، يتم انتشار المواد من وإلى الدم بوسيلتين إضافيتين هما: النقل الحجمي bulk transport عبر الحويصلات والانتشار البسيط عبر جدران الخلايا الحرشفية الرقيقة ويتم انتقال المواد من وإلى الدم بالطرق الأربع المشار لها أعلاه عندما يسير الدم ببطء عبر الشعيرات الدموية بسبب انخفاض ضغط الدم المصاحب لزيادة الاحتكاك كما سنبين ذلك لاحقا.

 

الشكل 17-3: أ) مجسم يبين تركيب الشعيرة الدموية، ب) مقطع عرضي في شعيرة في الجلد، ج) مقطع عرضي في شعيرة في الكلية، د) مقطع عرضي في شعيرة في الكبد.

الشكل 17-3: أ) مجسم يبين تركيب الشعيرة الدموية، ب) مقطع عرضي في شعيرة في الجلد، ج) مقطع عرضي في شعيرة في الكلية، د) مقطع عرضي في شعيرة في الكبد.

 

 




 

الفصل السابع عشر:

·        الأوعية الدموية وديناميكات الدم

·        تركيب جدران الأوعية الدموية

·        تركيب جدران الشعيرات الدموية

·        ديناميكات الدم

·        علاقة ضغط الدم بالمقاومة

·        العوامل المحددة للمقاومة

·        قانون بوازوي

·        العلاقة بين تدفق الدم وضغطه

·        العوامل المؤثرة على تدفق الدم (تنظيم تدفق الدم)

·        وصل الشعيرات الدموية على التوازي وأهميته

·        قياس تدفق الدم

·        طبيعة تدفق الدم في الأوعية الدموية

·        سرعة التدفق

·        تدفق الدم عبر الشعيرات

·        العوامل التي تؤثر على حركة السوائل عبر الشعيرات

·        تفاعل القوى مع بعضها البعض

·        ضغط الدم

·        الضغط في أجزاء الدورة الدموية

·        تنظيم ضغط الدم

·        التنظيم قصير الأمد

·        التنظيم طويل الأمد

·        آلية إفراز رنين

·        قياس ضغط الدم

·        أثر الجاذبية على ضغط الدم

·        أثر التمرين الرياضي على الدورة الدموية

·        اضطرابات الجهاز الدوري

 



 



 

المصادر

  • التشريح الوظيفي وعلم وظائف الأعضاء ، الدكتور شتيوي العبدالله (2012) ، دار المسيرة عمان – الأردن.

 

  • Prosser, C. Ladd (1991). Comparative Animal Physiology, Environmental and Metabolic Animal Physiology (4th ed.). Hoboken, NJ: Wiley-Liss. pp. 1–12. ISBN 978-0-471-85767-9.
  •  Hall, John (2011). Guyton and Hall textbook of medical physiology (12th ed.). Philadelphia, Pa.: Saunders/Elsevier. p. 3. ISBN 978-1-4160-4574-8.
  •  Widmaier, Eric P.; Raff, Hershel; Strang, Kevin T. (2016). Vander's Human Physiology Mechanisms of Body Function. New York, NY: McGraw-Hill Education. pp. 14–15. ISBN 978-1-259-29409-9.
  • R. M. Brain. The Pulse of Modernism: Physiological Aesthetics in Fin-de-Siècle Europe. Seattle: University of Washington Press, 2015. 384 pp., [1].
  • Rampling, M. W. (2016). "The history of the theory of the circulation of the blood". Clinical Hemorheology and Microcirculation. 64 (4): 541–549. doi:10.3233/CH-168031. ISSN 1875-8622. PMID 27791994. S2CID 3304540.
  • Bernard, Claude (1865). An Introduction to the Study of Ex- perimental Medicine. New York: Dover Publications (published 1957).
  •  Bernard, Claude (1878). Lectures on the Phenomena of Life Common to Animals and Plants. Springfield: Thomas (published 1974).
  •  Brown Theodore M.; Fee Elizabeth (October 2002). "Walter Bradford Cannon: Pioneer Physiologist of Human Emotions". American Journal of Public Health. 92 (10): 1594–1595. doi:10.2105/ajph.92.10.1594. PMC 1447286.
  •  Heilbron, J. L. (2003). The Oxford Companion to the History of Modern Science, Oxford University Press, p. 649, link.
  •  Feder, ME; Bennett, AF; WW, Burggren; Huey, RB (1987). New directions in ecological physiology. New York: Cambridge University Press. ISBN 978-0-521-34938-3.
  •  Garland, Jr, Theodore; Carter, P. A. (1994). "Evolutionary physiology" (PDF). Annual Review of Physiology. 56 (1): 579–621. doi:10.1146/annurev.ph.56.030194.003051. PMID 8010752.

 

 

 

 




Comments

contents title