Main menu

Pages

نقل الهرمونات في الدم Transport of Hormones in Blood

 


 

نقل الهرمونات في الدم Transport of Hormones in Blood

نقل الهرمونات في الدم Transport of Hormones in Blood

تفرز معظم الهرمونات إلى الدم مباشرة ولهذا فإنها تواجه ثلاث مشاكل عليها ايجاد حلول لها قبل أن يستفيد الجسم من أثارها التنظيمية:

1-      أن كثيرا من الهرمونات غير ذائبة في الماء ( أي في البلازما) فالهرمونات الستيرويدية ذات طبيعة دهنية وغير ذائبة بالماء وكذلك فإن هرمونات الدرقية غير ذائبة بالماء، ولهذا فلا بد من آلية لزيادة ذائبية هذه الهرمونات في الدم وهذه الوسيلة هي ارتباطها ببروتينات ناقلة. أما الهرمونات الذائبة بالماء مثل الببتيدات الكبيرة والبروتينات فإنها لا تحتاج كثيرا إلى الارتباط بالبروتينات الناقلة.

2-     أن كثيرا من الهرمونات صغيرة الحجم ويمكن أن تفقد من الجسم عن طريق الكلية أثناء ترشيح الدم في الكبيبات وهذا يشكل خسارة كبيرة في مصادر الجسم ومواده ولهذا فإن هذه الهرمونات عادة ما ترتبط ببروتينات ناقلة. أما الهرمونات كبيرة الحجم مثل الببتيدات الكبيرة والبروتينات فإنها لا تعاني من هذه المشكلة.

3-     تحتاج الهرمونات أن تحافظ على تركيز ثابت من الهرمون الحر في الدم، ولكي يتسنى لها ذلك فإنه لا بد لها من مستودع يمدها بالهرمون الحر كلما نقصت كميته في الدم. لحل هذه المشكلة فإن الهرمونات ترتبط بنواقل بروتينية تشكل مستودعا يتحرر منه جزء من الهرمون كلما نقصت كمية الهرمون الحر في الدم.

 

تؤكد الأسباب الثلاثة أعلاه حاجة معظم الهرمونات إلى الارتباط بنواقل بروتينية تنقلها في الدم من مكان إفرازها وحتى مكان تأثيرها. هناك نوعان من النواقل البروتينية:

أ. نواقل بروتينية نوعية Specific Binding Proteins وهذه ترتبط بالهرمون بدرجة

عالية من النوعية والألفة، ومثالها جلوبيولين الرابط لكورتيزول (cortisol - binding globulin ( CBG وجل وبيولين الرابط لثيروكسين (thyroxine - binding globulin ( TBG وجلوبيولين الرابط لهرمونات الجنس (sex hormones - binding globulin ( SHBG وكل من هذه البروتينات الكروية يرتبط بشكل أساسي بالهرمون المرتبط باسمه وبقليل من الهرمونات الأخرى.

ب. نواقل بروتينية غير نوعية -Non Specific Binding Proteins وهذه تشمل ألبيومين الدم وترانسثايرتين transthyretin فالأول يربط ثيروكسين وعديد من الستيرويدات أما الثاني فيربط وينقل ثيروكسين وبعض الستيرويدات. يكون ارتباط الهرمونات بالنواقل البروتينية غير النوعية بدرجة ألفة منخفضة ودونما تحديد ولكن نظرا لأن ألبيومين وترانسثايرتين موجودان بوفرة في الدم فإنهما يرتبطان بكميات كبيرة من الهرمونات لدرجة أن ألبيومين مثلا يربط حوالي 50 % من ألدوستيرون و 10 % من کورتیزول. أن ارتباط الهرمونات بالنواقل البروتينية يخضع لاتزان كيميائي بسيط.

 

فالهرمون إما أن يكون موجودا في الدم بصورة حرة free (غير مرتبطة unbound) وإما أن يكون مرتبطا bound بالناقل البروتيني ويشكل حاصل مجموع الهرمون الحر والهرمون المرتبط التركيز الكلي للهرمون في البلازما على النحو الآتي :

التركيز الكلي للهرمون = هرمون مرتبط + هرمون حر

فلو أخذنا ثيروكسين مثلا فإن حوالي 1 % ( أو أقل منه يوجد على هيئة حرة في أي لحظة ولذا فإن الهرمون المرتبط يشكل حوالي 99 %.

وحيث أن كمية الهرمون الحر هي الأكثر أهمية من ناحية فسيولوجية إذا يجب على الهرمون أن يتحرر من ناقله لكي يتمكن من عبور ثقوب الشعيرات الدموية والوصول إلى الخلايا الهدف، لذا فإن تركيز الهرمون المرتبط بالناقل يتناقص كلما احتجنا إلى مزيد من الهرمون الحر حيث يتحرر كذلك البروتين الناقل ويمكن تمثيل ذلك بالمعادلة البسيطة الآتية:

بروتين ناقل + هرمون حر = هرمون مرتبط بالبروتين الناقل

والغالب أن يسير هذا الاتزان باتجاه اليسار إذ أن الهرمون الحر يستهلك في الخلايا (كما سنرى لاحقا) الأمر الذي يؤدي إلى تحرر مزيد من الهرمون المرتبط. وقد يؤدي هذا الأمر كذلك إلى ضرورة بناء هرمون جديد، وفي هذه الحالة فإن معظم الكمية الجديدة ترتبط بالبروتين الناقل الأمر الذي لا يؤدي إلى زيادة تركيز الهرمون الحر. يعد هذا الأمر مهما للاستتباب، إذ أنه يحافظ على تركيز ثابت للهرمون مع ما ينتج عن ذلك من ثبات في الوظائف التي ينظمها ذلك الهرمون.

 

 

 

 

الفصل الرابع عشر:

·        جهاز الغدد الصم

·        التنظيم الهرموني

·        أنواع الإفرازات الهرمونية

·        كيمياء الهرمونات

·        بناء الهرمونات

·        الهرمونات المشتقة من الأحماض الأمينية

·        الهرمونات الستيرويدية

·        الهرمونات الببتيدية والبروتينية

·        نقل الهرمونات في الدم

·        تقانات مستخدمة في علم الغدد الصماء

·        إزالة الغدة الصماء جراحية وإعادة زراعتها

·        التقنيات الكيميائية المناعية الخلوية

·        المعايرة البيولوجية

·        المعايرة المناعية الإشعاعية

·        المعايرة المناعية الادمصاصية المرتبطة بالأنزيمات

·        التقنيات العقاقيرية

·        تقنيات النضح ( التروية )

·        عمل الهرمونات

·        تركيز الهرمونات وكثافة مستقبلاتها

·        تضخيم الإشارة الهرمونية

·        كثافة مستقبلات الهرمونات

·        تنظيم المستقبلات

·        آلية عمل الهرمونات

·        آلية استخدام بروتينات G والرسول الثاني

·        آلية التعبير عن الجينات

·        المجرى الزمني لعمل الهرمونات

·        إيقاف عمل الهرمونات وتحطيمها

·        السيطرة على إفراز الهرمونات

·        عوامل أيضية

·        عوامل هرمونية

·        عوامل عصبية

·        الغدد الصماء الرئيسية

·        العلاقة التشريحية بين النخامية وتحت المهاد

·        هرمونات النخامية الأمامية

·        تأثيرات هرمون النمو

·        اضطرابات إفراز هرمون النمو

·        الغدة الدرقية

·        الموقع والتركيب

·        أثر هرمونات الدرقية

·        آلية عمل هرمونات الدرقية

·        السيطرة على إفرازات الدرقية

·        أمراض الدرقية

·        الغدد جارات الدرقية

·        عمل جاردرقي

·        الغدتان الكظريتان

·        قشرة الكظرية

·        هرمونات قشرة الكظرية

·        هرمونات قشرية سكرية

·        تأثيرات كورتيزول

·        هرمونات قشرية معدنية

·        هرمونات قشرية تناسلية

·        اضطرابات قشرة الكظرية

·        الستيرويدات المخلقة

·        نخاع الكظرية

·        هرمونات نخاع الكظرية

·        اضطرابات نخاع الكظرية

·        البنكرياس

·        جزيرات لانجرهانز

·        هرمونات البنكرياس

·        العوامل المؤثرة على إفراز إنسولين

·        تأثيرات إنسولين

·        النسبة بين إنسولين وجلوكاجون في الدم

·        اضطرابات البنكرياس

·        السكري Diabetes mellitus

·        فرط أنسولين

 

 


 

 

المصادر

  • التشريح الوظيفي وعلم وظائف الأعضاء ، الدكتور شتيوي العبدالله (2012) ، دار المسيرة عمان – الأردن.

 

  • Prosser, C. Ladd (1991). Comparative Animal Physiology, Environmental and Metabolic Animal Physiology (4th ed.). Hoboken, NJ: Wiley-Liss. pp. 1–12. ISBN 978-0-471-85767-9.
  •  Hall, John (2011). Guyton and Hall textbook of medical physiology (12th ed.). Philadelphia, Pa.: Saunders/Elsevier. p. 3. ISBN 978-1-4160-4574-8.
  •  Widmaier, Eric P.; Raff, Hershel; Strang, Kevin T. (2016). Vander's Human Physiology Mechanisms of Body Function. New York, NY: McGraw-Hill Education. pp. 14–15. ISBN 978-1-259-29409-9.
  • R. M. Brain. The Pulse of Modernism: Physiological Aesthetics in Fin-de-Siècle Europe. Seattle: University of Washington Press, 2015. 384 pp., [1].
  • Rampling, M. W. (2016). "The history of the theory of the circulation of the blood". Clinical Hemorheology and Microcirculation. 64 (4): 541–549. doi:10.3233/CH-168031. ISSN 1875-8622. PMID 27791994. S2CID 3304540.
  • Bernard, Claude (1865). An Introduction to the Study of Ex- perimental Medicine. New York: Dover Publications (published 1957).
  •  Bernard, Claude (1878). Lectures on the Phenomena of Life Common to Animals and Plants. Springfield: Thomas (published 1974).
  •  Brown Theodore M.; Fee Elizabeth (October 2002). "Walter Bradford Cannon: Pioneer Physiologist of Human Emotions". American Journal of Public Health. 92 (10): 1594–1595. doi:10.2105/ajph.92.10.1594. PMC 1447286.
  •  Heilbron, J. L. (2003). The Oxford Companion to the History of Modern Science, Oxford University Press, p. 649, link.
  •  Feder, ME; Bennett, AF; WW, Burggren; Huey, RB (1987). New directions in ecological physiology. New York: Cambridge University Press. ISBN 978-0-521-34938-3.
  •  Garland, Jr, Theodore; Carter, P. A. (1994). "Evolutionary physiology" (PDF). Annual Review of Physiology. 56 (1): 579–621. doi:10.1146/annurev.ph.56.030194.003051. PMID 8010752.

 




Comments

contents title